السبت، 31 مايو، 2014

قبل ان يرحل نوفمر ...آخر


في كل نوفمبر أجلس أتذكر 
انه شهر الحب ...لآنه عرفني بك
وكأن كل قصص الحب هي نوفمر 
أتيت في نوفمر  الذي  ينبيء برحيل العام 
لكنه نبئني بقدوم عامي في الحب
أتتذكر أول نوفمبر ...؟
أنا أتذكر جيداا 
أتتذكر يوم مولدك ...يوم عشقتك  كما لم يعشقك أحد
أتتذكر ذلك الــ نوفمبر ؟
اتتذكر ليلة حب عشناها  تضاهي الاساطير 
ليلة من ليالي نوفمبر  الدافئة 
لن تتكرر آبداا
أتتذكر ذلك الــ نوفمبر ...؟
لم يغب عن ذاكرتي  ...وان مر نوفمبر آخر مرات ومرات 
أتيتني في نوفمبر ...ورحلت عني فيه 
لماذا تركت كل الشهور واخترت نوفمبر لآمرآة اخري 
نوفمبر لي ..ملكي أنا ...
لماذا تصر أن تسلبني كل شيء جميل  يذكرني بك
لماذا لم تترك لي نوفمبر ذكري آبدية 
نوفمبر ...بدايتي ..وعشقي ...ومنتهاااي 
كنت اود أن يكون نوفمبر  " لنا " وحدنا 
لماذا اخترت نوفمبر من بين كل الشهور ليكون ..." لها "
ولماذا لم تعطها شيء أخر غير نوفمبر 
اتمني أن آخذ  " نوفمبر " منها 
لكني لا آستطيع
فأنا لا يكفيني  كل شهور العام  مقابل نوفمبر الخاص بنا 
عزائي  ان ...نوفمبر معك ...حتي لو كنت معها
ورجائي أن 
تتذكر " نوفمبر  نا  دائما "

الجمعة، 30 مايو، 2014

الحقيقة ...


الحقيقة برغم مرارتها وآلآمها
 إلا انها منجية من التبعيات المهلكة
مريحة من الآمال الكاذبة
منجية من الاحباطات المؤلمة
أما الكذب فبرغم حلاوته فهو 
مؤذي لمشاعرك
مؤلم لمستقبلك الذي بني علي كذب
مهلك لمشاعرك الحساسة
عن الالم الذي لا يوصف
عن الحب الذي لا ينتهي
عن الوقت الذي يتراكم فيه الأمل و الآلم
عن حلم يكون تفسيره عن خير يأتيك
وتجد الخير الآم تتجدد 
لا ...لا تغضب 
لا تغضب ...فإنك لا تعرف الخير الذي لم يأت بعد 
ثق ف الله  ....اعط نفسك فرصة للإيمان بأن 
الخير سيأتيك في موعد لن تتوقعه 
وردد دائما وأبدااا
رب إني لما انزلت الي من خير فقير
الحمد الله الذي لا يحمد علي مكروه سواه
يا رب لك الحمد علي كل شيء
اللهم آمييين

الأربعاء، 28 مايو، 2014

انت عارف...


انت عارف عايزة افضفض معاك
 ساعات بحس اني عايزة أكون معاك طفلة  تخرج معاك وتشتريلها بلونة وآيس كريم 
تجري معاك ع البحر  وتتنطط في المية ...تبني قصر علي الرملة 
تعيش معاك طفولة تانية .....تعيش معاك أيام متنتهيش
انت عارف 
نفسي اقعد معاك احكيلك علي حاجات كتير ...بس لما بقعد معاك بنسي كل الكلام 
كفاية انك بتكون معايا .... صحيح احيانا بتضايقني بكلامك ف الشغل بس  بعديها عشانك 
انت عارف الستات زي الاطفال بيحبوا الاهتمام  فبلاش تكون معايا ومش معايا 
تعرف انا  اضايقت ان في حد قدم لي ورد غيرك...كنت اتمني انك انت اول واحد يقدملي ورد 
اضايقت ان في حد  جابلي  هدية ....ومكنتش انت .... انت عارف ان الستات بتحب الهدايا ...مش معني كدة اني مادية لاء ...كفاية انك تهديني وردة   بحبها منك ...
انت عارف... 
كنت عايزاك تسمع اغنية عمرو دياب الجديدة "...."  لاني عارفة انك بتحب عمرو دياب أووي ...بس متفهمهاش غلط  شوف معانيها بشكل تاني ....ومتقوليش ان اختياري غلط ... متزعلنيش منك
انت عارف ....
مش معني اني اتعصب  عليك اني مبحبكش ....بالعكس معناه اني بحبك أكتر 
مش معني اني مش بفضفض معاك اني مش بثق فيك ...بس مش بحب اتعبك بمشاكلي
مش معني اني بعاند معاك اني بخالف أوامرك .... اعتبره دلع مش قوة شخصية 
انت عارف....
اتمنيت نتمشي ع البحر مع بعض في يوم خارج الزمن ...نجري  ونلعب والهوا يطير شعرنا   ناكل  اي حاجة نشرب اي  حاجة مش مهم  ان يكون مكان  فخم زي ما انت بتحب دايما ...المهم نكون سوا ...المكان مش بقيمتة المادية وبمستواه الاجتماعي ...المكان قيمته في الناس الي فيه ......عايزة اجري والعب واطير طيارة ورق والعب  ببلونات كتير معاك ...... واجيب عروستي الصغيرة  ونلعب لعبة البيت.... اطير في الهوا فقعات ملونة  معطرة برائحة البنفسج والياسمين ...
احضنك  وابوسك زي طفلة صغيرة  مبسوطة.... اخللي عطري يتمسك بيك ويفضل معاك  دايما 
وف اخر اليوم اسيب عطري يسافر معاك ....بس حافظ عليه 
انت عارف...
انا حلمت بيك امبارح

الخميس، 22 مايو، 2014


الطائرات الكبيرة
 محددة المكان  والاقامة
والطائرات الصغيرة أحسن منها حظا ......
فتذهب لكل الامكنة
أما الطائرات الورقية ...فهي جميلة ...رقيقة .....
وتذهب لأبعد مـــــدي
كم أتمني أن أمتلك طائرة ورقية  مبهجة الالوان
أسافر بها إليـــــك
ونهرب من هذا العالم 
 إلي الــلامكان 
نتوه...  نتلاشي في عبق الاشياء
وننسي كل الناس

الأربعاء، 21 مايو، 2014

يدك....



قالت له " اعطني يدك ....
ورسمت علي  كفه وجه مبتسم 
ويدان مفرودتان 
وفقاعت ملونة تتطاير في محيطهم
واعطته يده
فنظر هو لما رسمت وقال باستغراب" ما هذا ..؟؟!"
انزعجت هي  جدااا ...
لماذا لم يفهم 
 انها تحتاج لحضنه ....!!!!


انتظر ....



انتظر منك أن تأتي
لتصافح يدك يدي ...
فلن تأتي مني أنا
أن أمد يدي إليك...
ليس كبر... بل خجل
أنتظر أن تقول لي أنت
أنك اشتقت إلي
وأنك تريد رؤيتي
فأنا لن أستطيع ان اقولها إليك
ليس عنادا...بل شوق....
أنتظر أن
تقبلني أنت ..
لا تنتظر قبلتي
فأنا أخجل من أن أبوح بها اليك


الجمعة، 16 مايو، 2014

احدد موعدا...


أحدد موعدا كل يوم أنتظرك فيه
أنتظر اتصالك ...
انظر كل لحظة في هاتفي ...أطمئن أن إشارة الهاتف تعمل
أن إشارة البطارية ممتلئة
أنتظر...
أنظر...
أتابع...
أحدد موعدا
لألقاك فيه ...أنتظر بغير سؤال في مكاننا الاثير
أنتظر...أن تأتي  مبتهجأ للقائي.....
انظر للساعة ...يمر الوقت ببطء
تبرد قهوتي ...
ويصير  الايس كريم ساخنا...لزجا
امسك هاتفي لأحدثك....
فأنسي أنني لم أحدد موعدا
أحدد موعدا ...
انتظر فيه ردك علي خطابي الاخير ...
أجلس امام الباب انتظر ساعي البريد
فلا يأتني خطابك
ولا يأتي ساعي البريد
فلقد نسيت أن اليوم 
عطلة
ولكنك نسيت اني انتظر
أحدد موعدا
لأقول لك فيه
إنني أحبك
لكنك لا تأتي

بعض ....منك



انا عاشقة لكل شيء فيك
فلا تنسي ...
أن تعطيني ....بعض منك
بعض منك  يعينني علي الفراق
بعض منك يعينني علي الغربة
بعض منك يعينني ....
ولا يكفيني 
#ساعة_كتابة 

الأربعاء، 14 مايو، 2014

إليكــ أنتـــ أشتهيـ ...





 إليكـــ أنتـــ أشتهي

انا رجل النسيان والتفاصيل
باعدت بيننا الحدود والاقطار
قد اعبر إليك

 من خلال آلة الزمن
لأغرق باحلامي معك
لعلى اسافر بها عبر زمنك الابدى
لأكمل معك طريق قد ابتديناه
لأرسم ما بدا لي حتي ...
  اتقن فن الرسم ...

فهو فنك المفضل
اشتهي كل ما تملكين
عيناك المضيئتان
 زمنك الجميل
 أحلامك....
 خواطرك ...
كونك....
انوثتك ...
رقتك ...
صوتك الجميل
عقلك النابض ,,,,الناضج

أشتهيك وانتى تمتلكى زمنك ومكانك وانا لاأمتلكه
أشتهيك اذا ما تكلمت

 ساعبر جسورك يوما ما
لاطلعك على اسرار مملكتك

 أشتهي أن ....

تجمعنا احلام انتـ زمانها ومستقبلها
اعبر الزمن لأخذك معي
في رحلة عشقية
أبدية ...
#ساعة_كتابة




الاثنين، 12 مايو، 2014

مرايا....0



0
أحبكـــ
 كيفما أتفق العشاق 
أو اختلفوا .....
0
 ليس الخطيئة  أن تقول انكـ
 تشتاق إلي ...
أنكــ تحبني ...
وأن أقول انني أحبكـ...
واشتقت إليكــ
ولكن الخطيئة ..أن تكابر 
ويكون الكذب ...
 آلم  لي ...ولكـــ
0
لماذا لم أعد أحلم بك ...؟
هل هاجرت عالم الاحلام ...؟!
أم أن القدر يصر علي فراقنا حتي في الاحلام ...!
0
جئت بكتاب الاحلام ...
علني أجد تفسير فيه لآحلامي معك ...
فلا وجدت التفسير ...
وما زادني الكتاب الا تعقيداا..
0
لا تقل لي " لا نحزني "
فحتي الحزن 
سمة .....لفرحي معك

الأحد، 11 مايو، 2014

مرايا....



كلما نظرت في المرآة ووجدت عيني غائمة بالدمع 
أتذكر أنك قلت " لا أريد أن أراي دموعك..."
فامسح دمعاتي ....
وأمثل كيف أرسم الضحكة

كلما تهيأت لأضع قليلا من اللون في عيني أتذكر
أنك كنت تفضلها دوما طبيعية بلا ألوان

كلما وضعت يدي علي شفتي لأدراي ضحكتي 
أتذكر قولك ...
دعي الضحكة ...أتركيها تنطلق
وانطلقي...

كلما نظرت إلي نفسي مؤكدة ...أنني نسيتك
أجدني متلبسة بالتفكر فيك 
والاشتياق إليك

السبت، 10 مايو، 2014

تلك الانثي ...


تلك الانثي التي عشقت معك السفر
فقط لانك تجلس جوارها
تتنفس معك نفس الهواء المحمل بعطرك
ما عادت تبغي السفر
لأنك سافرت بدونها
تلك الانثي التي  عشقت البحر
 في صخبه قبل سكونه
لآنه علمك فن العشق
 فعلمتها 
وعشقتها
تلك الانثي التي عشقت الصمت
فقط لتفكر فيك 
أصبح الصمت يؤلمها 
وأصبحت تعشق الصخب 
تلك الانثي التي  عشقت الوعود فقط 
لانها توعدك بها 
ما عادت تنطق بكلمة
 وعد
تلك الانثي  التي عشقت كل الممنوعات 
لانها عرفتها معك
كرهت كل الممنوعات 
لآنها 
ليست معك
تلك الانثي التي ظلت تحلم معك
ما عادت تحلم 
ليس لأنها ما عادت تحبك
لكن لأنها 
عشقت حلما ممنوعا 
تلك الانثي التي عشقتها يوما لبرائتها 
ما عادت تتحمل تلك الصفة بها 
تلك الانثي التي بكت يوما علي كتفك
واستكانت في حضنك
بأمان 
ما عرفت طعم الآمان بعدها 
تلك الانثي  
ما عادت مثلما كانت 
تغيرت ....
 تحولت ...
تبدلت ...
ويا ليتها 
بقيت كما 
أحببتها

علي المدي...



علي المدي ...
تراه كل صباح...
ينبثق مع ضوء الفجر الازرق
فيشرق يومها ....
وتبتسم
علي المدي....
يأتيها إتصاله مع نهاية نعاسها 
محملا بالحب والحلم 
فيبتهج يومها 
علي المدي ....
يأتيها صوته 
عبر أثير إذاعتهما المفضلة 
يهديها أغنية  تعشقها
فترددها له 
علي المدي
تهطل الامطار في غير موسمها 
فتدعو له 
ويدعي لها 
علي المدي ...
تشتاق 
ويشتاق 
وبينهم 
ترتفع الامواج

الجمعة، 9 مايو، 2014

حنين ...


وقفت أمام الواجهه الزجاجية
  تتأمل الدمي  المتراصة 
 متشابهه ومختلفة 
كبيرة وصغيرة ....رقيقة وغريبة 
فكرت أنها تشتاق  لأن يهديها أحدهم دمية ...
كلما احتضنتها تذكرته 
كلما نامت بجوارها حلمت به 
كلما تنفست  ....تنشقت عطره فيها 
فكرت لماذا لم يهديها حبيبها دمية ...؟
الا يعرف الرجال أن النساء كالأطفال يعشقون الدمي ...!!
الا يعرف الرجال أن النساء بداخلهن اطفال ...مازلن يردن اللعب
وقفت أمام الواجهه الزجاجية ...
تنتظر أن يأتي حبيبها
 يهديها ...دمية 
 

الثلاثاء، 6 مايو، 2014

هنا .....


هنا أجلس أنتظر ...
علي مقعد من قلق ...
فلا مسموح بالخروج ...
ولا مسموح بالعمل
هنا اجلس أنتظر ....
في ساحة النسيان
يمر غريب
أحكي له  قصتي ....
فينظر لي نظرة خاوية ...
ويمضي بلا كلمة
هنا أجلس علي حافة شاطيء  الذكري
القي بقدمي  في ماء النهر المتدفق....
فتتدفق أحزاني ...
تتناثر في الماء ...فتتكاثر مثل الاسماك
ويظل اللالم يزداد
فلا الآلم  يمضي ... ولا الذكري تهدأ
بل تستقر في القاع
هنا  وقفت اتأمل  قارئة الطالع
تقرأ طالع الفتيات
تنظر لي ...فأخاف.... أخاف أن أمد يدي
أو أن أوشوش الودع
فتعرف قصتي .... ولا تجد العلاج
هنا يجلس بائع الحظوظ
الكل يأخذ حظه ....يسرع بفتحه
يفرح بما كتب فيه ....
الا أنا ممنوعة من أخذ لفافتي
فأفتحها فأجد أنك
  مبتسما لشقائي معك


الاثنين، 5 مايو، 2014

دعيني...






دعيني احلم بعيناك...
دعيني المس  شوقهما
دعيني اقبل رموشهما
ولا تغمضيهما...
دعيني  أتنفس  رؤيتهم ...
دعيني ارسمك
بالكلمات
وليس بالاقلام
دعيني ارسمك بالانفاس
وليس بالالوان
دعيني أرسمك باحلامي
فتتخطفني الاحلام
دعيني أتعلم فن الرسم
برسمك بالآحلام
دعيني أتفنن في رسم حواسك بالالوان
فالآبيض لون قلبك
والآخضر لون بسمتك
والآصفر لون غيرتك
وانت كل الالوان  
 

الأحد، 4 مايو، 2014

ممنوعة ...أنا


ممنوعة أنا ...
من البدايات .... فلابد أن تبدأ أنت 
 أنت صاحب الكلمة الاولي ....
والاعتراف الاول 
والحب الاول...
فالرجل الشرقي  يعشق دور الصياد .... 
وأنا تلك الفريسة التي  يطاردها ...بحبه
ممنوعة أنا 
من التطلع نحوك ...
من الاعتراف بالاشتياق ....
من انني أريد أن ألقاك 
من أنني أريد قبلة  
أن أحتضن يداك
ممنوعة أنا ....
من التحدث بصوتك العالي ....
من الضحك  المتعالي ....
من الرقص الصاخب .... 
في الاماسي والليالي 
ممنوعة أنا ....
من السير علي الحافة.....
الرقص كطفلة ....
تستند علي يداك 
ممنوعة أنا ....
من الصراخ ...
من التحدث باشتياق 
من التهكم  علي الحياة 
من السباب  واللعنات 
ممنوعة أنا ....
من الحكي ....
من البوح 
بقصة وردية كانت 
ثم أصبحت لا شيء
ممنوعة أنا ....
من الاعتراف بصدق حجتي 
وبراءة مشاعري 
من الاعتراف باني كنت أعشق  قبلك
وأنك لست بريئا كما تتدعي 
ممنوعة أنا ...
من الاعتراف بعلمي ...
فكلما صرحت بجهلي ....
كلما كنت أفضل ...لديك
ممنوعة أنا ....
من الاعتراف بحاجتي إليكـ 
بحاجتي إلي أي شيء 
أنت لا تريده 
ممنوعة انا ....
من كتابة اعترافاتي 
من نثر أشلائي  
من إشعال ضوء المعرفة 
أو فتح نافذة للشمس 
ممنوعة أنا....


السبت، 3 مايو، 2014

كريستال ...



كالكريستال....
براقة ...
روحها ...تواقة
تنقسم مشاعرها ....
تتناثر ...اشلاء
تغدو ....لا شيء
تشتاق ....للحب
تدنو .......تخشاه
تهرب.... منه ...إليه
تتجمع  وتتلاشي ..
فلا تعرف لها متكيء سواه

حلم....


 كأحلام الطفولة  
فارسي ...
أرقص معه رقصة ناعمة ...
يفوقني طولا وحجما ...لكنني لا أشعر بهذا الفارق ...بل اشعر بالحب
لا توجد ملامح ...فما حاجتنا للملامح ....مادام الاحساس موجود
تنتقل خطواتي مع خطواتك ....
اشعر كأني  أطير ...
قدماي لا تلامسان الارض ....
ويداي تطوقان يديك....
تنقلني انغام الطبيعة بين لحن وأخر ...
أدور ويدور حولي فستاني الابيض الناعم
لا أشعر بالدوار ....ولكني أسكر من عناقك ...
يترقرق الماء  بلون القمر ....
تغوص فيه برفق ....
نشعر بنعومة الماء والضوء
وعذوبة السحر
 لا تلتقي عينانا ....لكن تلتقي انفاسنا  
انفاسنا المحملة بالحلم والحب
يرسم الظلام  ظلال وهمية  في ضور القمر ...
لكني لا أخشي شيء ما دمت معك 
أغمض عيناي  وأستكين بين يديك 
وانا أغوص في ضوء القمر ...وبرودة الماء 
ونعومة الحلم .....
ولا استيقظ ...أبداا 


الجمعة، 2 مايو، 2014

عن ذلك الــــ....


عن ذلك الحلم  الذي يتكرر ....
وتجد نفسك مع نفس الشخص 
 الذي لا تعرف ملامحه ...لكنك تعرفه جيدا 
فهو حبيبك الذي تتمناه 
ترقصان رقصة ناعمة .... وتقبلان علي الحياة 
برغم كل شيء ...برغم كل بعد 
 عن ذلك اللحن الذي ...
كلما  سمعته تذكرت ذلك الحبيب الذي .... رحل
وأنت في انتظار عودته ....لم تمل  الانتظار 
عن ذلك  الطعم الذي ...جربته لأول مرة في حياتك...
طعم الحلو والممتزج بالملح .... 
شقاوة  ولذة ..... متعة  التجربة  الاولي ...
ومتعة الشيء الاول
عن تلك الطائرة الورقية الصغيرة ......
 التي يطيرها ذلك الطفل المتشرد  في ساحة البلدة ...
وانت تقف تتأمله .....سعيد بقوته ...سعيد بطائرته التي تعلو فوق  السحاب
سعيد بأنه يفعل ما يشاء ....
وانت تقف ...لا تعرف  ماذا تريد أن تقعل ....
عن ذلك الشخص الذي ....
تتمني ان تقول له كل ما يدور  بقلبك تجاهه ....
لكنه ليس هنا ...ليسمعك....
وانت لست هناك...لتقول له ....
 عن  متعة الحكي والفضفضة التي ....
تتمني ان تفعلها ولو مرة واحدة في حياتك.....
ولا تستطيع.... 
لانك ...
لا تستطيع الحكي ...

عن المدينة الافضل ...


المدينة الفاضلة ....
هي مدينة من اختراعنا ....ولكننا برغم اختراعنا لها ...ننسي أننا من نضع فيها أوزار حرب  ودمار وعنف
دعونا ننسي خلافاتنا ..ولنبني مدينة فاضلة  ليس فيها كره ولا رياء ولا عنف ولا دمار ...
دعونا ننسي خلافاتنا الساسية ...  انتماءاتنا الحزبية .......انتماءنا الديني
دعونا نبني مصر جديدة كما نتمناها ....
أغمض عينيك قليلا  ....ثم فكر ..... ماذا تريد أن تري مصر ...بلدك  التي تحب ...كيف تريد أن تكون ...؟
لو أن كل منا فكر فقط قليلا سيجد ان الله اعطانا  كل شيء جميل  واعطانا الحقيقة كلها لنري اننا  بأنفسنا من نشوه هذا الجمال ونهرب  لدنيا اخري نقول انها الفاضلة ...وننسي ان الله خلق كل شيء بفضله ....
افكر قليلا لو أن كل شخص فينا فكر في من حوله في شخص يحتاج شيء من طعام او ملبس او تقود أو غير ذلك 
برامج التليفزيون فيها كثير جداا من مشاكل الناس الفقراء والمحتاجين ....علي الاقل هم وجدوا طريقه لإصال  صوتهم للمسؤلين لكن غيرهم ملايين لا يعرفون كيف يقولون نحتاج كذا ...
انا اتمني ان نفكر قليلا فيمن حولنا ...فقط قليلا .... حتي يصبح عالما أفضل بنا ...حتي نصبح سعداء بمن حولنا ...ان اكثر الاشياء التي تسعدنا وتشعرنا ان الحياة افضل عندما اجد نفسي اساعد شخص  في اي شيء  وارسم علي شفاهه ابتتسامة 
 هناك اناس يعملون في صمت لتكون حياتهم افضل بمن حولهم .... أجد نفسي افكر في شخص ما كم تمنيت ان التقيه يوما لأقول له " اني احبك "  فكلمه اني احبك لشخص نابعه من قلبك لأنه ستحقها  ولانك تحبه في الله  لأنه يفعل الخير   فقط تكفيه لانه لا ينتظر غيرها ...
الدكتور مجدي يعقوب ....الذي فكر في بناء  مستشفي لأمراض القلب ....شخص يعمل في صمت ....قرر ان يبني مدينه أفضل  لمن هم ليس لديهم الافضل ...فكر ان تكون تلك المدينة خارج حدود العقل المصري .....بعيدا عن القاهرة ةالاسكندرية ...انتماءه  لمنشأه الصعيدي  جعله يفكر في بلدته الاصل .... وله كل الثناء لهذا .... انا  احترم هذا الرجل جدااا  وادعو له دوما ....انه رجل يستحق الاحترام والتقدير ....وكم اتمني ان ازور مستشفاه هذا ...وان التقيه واقول له كل هذا الكلام  واكثر ....
لماذا لا نفكر مثله ...ان نبني مدينتنا الفاضله في بلدنا ...ان نحقق شيء ما ...حتي لو قالوا لنا لن ينجح ...حتي ان لم نجد الدعم ...حتي ان وجدنا كل السخرية ... فالفشل ...وعدم التوفيق ليس معناه ان اقف مكاني بل معناه ان احاول مرات ومرات لأحقق النجاحات ..
هذه هي مدينتي الفاضلة  التي اتمناها ....